فوائد فيتامين د لصحة العظام

0 4

فيتامين د لصحة العظام، تكررت كثيراً شكاوي آلام العظام من الكبار والصغار، حيث لا يوجد لها سبب واضح، فقد يطلب الأطباء إجراء تحليل لتحديد نسبة فيتامين د في جسمك لإثبات أن هذه الأعراض التي تشتكي منها تعود إلى نقص فيتامين د، ويتمكن الطبيب من إيجاد العلاج المناسب.

 فمن خلال هذا المقال هيا بنا عزيزي القارئ نتجول معاً للتعرف على سبب آلام العظام التي يعاني منها الكثير ، فهل يكون السبب هو نقص فيتامين د؟  وما هى فائدة  فيتامين د لصحة العظام؟
يعتبر فيتامين د من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم ، حيث أن له تأثيرات قوية على العديد من الوظائف الحيوية  في جميع أجزاء الجسم، ويختلف عن الفيتامينات الأخرى ، فيعمل في الجسم  كالهرمون ، وذلك لأن كل خلية في لديها مستقبلات له، ويصنعه الجسم من الكوليسترول عند التعرض لأشعة الشمس.

ومن أهم فوائد فيتامين د  لصحة العظام ما يلي:

  • الحفاظ على قوة العظام
فيتامين د من يعزز قوة العظام و يقي من الأمراض المختلفة التي قد تصيب العظام ، مثل الكساح ولين العظام ، الذي يعتبر أحد أعراض نقص فيتامين د على العظام.
  • فيتامين د يعزز إمتصاص الكالسيوم في الجسم
فيتامين د يساعد على كيفية إستخدام الكالسيوم والفوسفور لبناء العظام، حيث يشتهر بقدرته على بناء العظام وتقويتها، من خلال تعزيز إمتصاص الكالسيوم في الأمعاء ، مما يسمح في النهاية بتمعدن العظام بشكل طبيعي.
ويمكن أن نختصر القول بأن الكالسيوم  لم يتمكن في قدرته على القيام بعمله و الحفاظ على العظام بدون فيتامين د فأنت بحاجة إلى فيتامين د لنمو العظام .
  • فيتامين د يمنع مرض هشاشة العظام
عندما يتعاون فيتامين د مع الكالسيوم ، يزيد من قوة العظام وكثافتها ، ويمكن أن يساعد في منع هشاشة العظام،  فعندما يكون الكالسيوم أو فيتامين د غير كافٍ ، تستعير الغدد الجاردرقية الكالسيوم من الهيكل العظمي للحفاظ على نسبة الكالسيوم في الدم، وبالتالي يؤدي إلى ظهور أعراض نقص فيتامين د وهو مرض هشاشة العظام.
للحماية من الإصابة بمرض هشاشة العظام، يجب تناول كميّات كافية من كل من الكالسيوم، وفيتامين د وذلك لزيادة قوّة وكثافة العظام.

ما هى إحتياجات الجسم اليومية من فيتامين د لصحة العظام؟

توصي المعاهد  الصحية الأمريكية  بإحتياجات الجسم اليومية من فيتامين د الضرورية لصحة العظام على حسب الفئة العمرية ،  ويمكن إجراء فحصٌ
للدم للتأكّد ما إذا كان الشخص يحصل على كفايته من هذا الفيتامين ما يلي:
  • يجب أن يتناول الرُضّع حتى سنّ 12 شهراً 400 وحدةٍ دوليّة من فيتامين د.
  • أما الأشخاص من عمر السنة حتى 70 سنةً يحتاجون إلى 600 وحدة دوليّة.
  • كما يحتاج كبار السن البالغ عمرهم أكثر من 71 سنةً إلى 800 وحدة دوليّة.
  • إحتياجات المرأة الحامل والمُرضع  اليومية من فيتامين د 600 وحدة دوليّة.
 

فيتامين د لصحة العظام

ما هى فوائد فيتامين د لصحة العظام ؟

قد يهمك :: Vitabiotics Ultra-D3 Vitamine D3 الترا د3 لصحة العظام ودعم الجهاز المناعي

من أهم فوائد فيتامين د  لصحة العظام ما يلي:
  • الحفاظ على قوة العظام
فيتامين د من يعزز قوة العظام و يقي من الأمراض المختلفة التي قد تصيب العظام ، مثل الكساح ولين العظام ، الذي يعتبر أحد أعراض نقص فيتامين د على العظام.
  • Vitamen D يعزز إمتصاص الكالسيوم في الجسم
فيتامين د يساعد على كيفية إستخدام الكالسيوم والفوسفور لبناء العظام، حيث يشتهر بقدرته على بناء العظام وتقويتها، من خلال تعزيز إمتصاص الكالسيوم في الأمعاء ، مما يسمح في
النهاية بتمعدن العظام بشكل طبيعي.
ويمكن أن نختصر القول بأن الكالسيوم  لم يتمكن في قدرته على القيام بعمله و الحفاظ على العظام بدون فيتامين د فأنت بحاجة إلى فيتامين د لنمو العظام .
  • فيتامين د يمنع مرض هشاشة العظام
عندما يتعاون فيتامين د مع الكالسيوم ، يزيد من قوة العظام وكثافتها ، ويمكن أن يساعد في منع هشاشة العظام،  فعندما يكون الكالسيوم أو فيتامين د غير كافٍ ، تستعير
الغدد الجاردرقية الكالسيوم من الهيكل العظمي للحفاظ على نسبة الكالسيوم في الدم، وبالتالي يؤدي إلى ظهور أعراض نقص فيتامين د وهو مرض هشاشة العظام، و للحماية
من الإصابة بمرض هشاشة العظام، يجب تناول كميّات كافية من كل من الكالسيوم، وفيتامين د وذلك لزيادة قوّة وكثافة العظام.

 

مصادر الحصول على فيتامين د لصحة العظام

ينتج فيتامين د بشكل أساسي في الجلد عند تعرضه مباشرة لأشعة الشمس أو الحصول عليه من النظام الغذائي، وعند عدم حصول الجسم على كفايته من فيتامين د من الشمس
أو المصادر الغذائية فيلجأ إلى المكملات الغذائية التي تحتوي عليه.
  • أشعة الشمس
من أهم مصادر حصول الجسم على فيتامين د من خلال تعرّيض الجلد لأشعّة الشمس، حيث أن التعرض للشمس مدة  15 دقيقة يومياً تكفي للأشخاص ذوي البشرة الفاتحة ،
أما أصحاب البشرة الداكنة يحتاجون إلى ساعةٍ أو إثنتين من التعرّض للشمس.
  • المصادر الغذائية
يتوفر فيتامين د في بعض المصادر الغذائيّة، ولكن من الصعب الحصول على حاجة الجسم من هذا الفيتامين من خلال هذه المصادر بمفردها، ومن هذه المصادر الغذائية هى :
مصادر حيوانية وهى الأسماك الغنية بأحماض أوميجا 3 الدهنية مثل مثل أسماك الماكريل، والسالمون، والتونة.
الحليب، الزبادي  والبيض
 المشروم والشوفان.
عصير البرتقال

 

فيتامين د لصحة العظام

ما هى الأسباب التي تؤدي إلى نقص مستوي فيتامين د في الجسم ؟

  • عدم تناول الغذاء المحتوي علي فيتامين د فيه ، مثل السمك ، البيض ، اللبن المدعم ، منتجات الألبان ، وزيوت الأسماك .
  • قلة التعرض في الصباح الباكر لأشعة الشمس بشكل كافي ، حيث أنها ضرورية للحصولة علي فيتامين د في الجسم.
  • إذا كانت بشرتك داكنة فهذا يعني أن Vit D قليل عندك ، بسبب قلة صبغة الميلانين لديهم في الجلد والتي تعمل علي أنتاج الفيتامين عند التعرض لأشعة الشمس.
  • زيادة الوزن عن المعدل الطبيعي أو السمنة المفرطة للشخص يقلل من معدل الفيتامين لديه.
  • الإصابة بأمراض الكبد والكلي ، حيث تعمل هذه المراض علي قلة أنتاج الإنزيم المحول لفيتامين د بالجسم.
  • الإصابة ببعض المشاكل الهضمية ، مثل التليف الكيسي أو مرض كرون ، حيث تمنع الأمعاء من إمتصاص الفيتامين بالشكل المطلوب.
  • التدخين يؤثر علي الجين المسؤل عن أنتاج Vit D .
  • تناول بعض الأدوية التي تؤثر علي أنتاج فيتامين د ، مثل أدوية خفض الكوليسترول.
  • إجراء بعض العمليات الجراحية التي تعمل علي نقص الوزن ، مثل عملية تصغير المعدة أو عملية تكميم المعدة.
 
Leave A Reply

Your email address will not be published.